فنانينفنون

سمفونية متفرّدة بين الريشة و الألوان

حين تتواجد معها .. تشعر بذاك النغم المريح الذي يتسلل إلى روحك ،تلك الطاقة الصافية كأنها غيمة بيضاء تمرّ لتسقي … في صوتها الرقيق وهي تحاورنا تشعر كأن الفراشات تطير من الحقول .. تلك الروح المرهفة المليئة بالانسجام ، بالرقة بالشفافية ، بالإبداع… الفنانة الرسامة المتألقة رويدة حكيم ..
في حديثنا معها دار الحوار التالي :أخبرينا عن رويدا باختصار؟
تقول : أنا أحب الرسم جداً بدأت بسنٍّ مبكرة جدا ، أعمل بالعقارات ، وأمتلك شركة عقارات اسمها رويدة انتيريورز وأحب الرسم بدأت من عمر سبع سنوات ، وعلمت نفسي بنفسي وعملت جاهدة على ذلك ، جربت الكثير وبمحاولات كثيرة حتى تعودت على التعبير بالرسم بكل حب ومزاجية مفعمة بالفرح ، بالسعادة ، وأحب أن أنقل بلوحاتي هذا الشعور بالفرح لمن يشاهدها وأن يعيش بهجة النظر ويسافر معها بارتياح ، أحب أن أعكس شعوري بتلك الخطوط التي أرسمها ، أحب جميع البشر وأشعر تجاههم بالايجابية طبعي إيجابي محب عندي تصالح ذاتي مع نفسي وما حولي ، أحاول دائما أن أجد عذر لكل شيء سلبي لكل شخص ،لذلك دائما تحيطني الأشياء التي تمتلىء بالفرح ،وبها أمل وإيجابية و سعادة وهذا قد تجدينه في لوحاتي الموجودة بالمعرض حيث تمتلىء بالسعادة والإيجابية فمثلاً لوحة فلاورز اوف جوي تعكس الورد الذي يحمل البهجة والسعادة .
أنا أحب الذهب مثلاً لأنه يعيش مدة طويلة ويبقى ،، لذلك صوري فيها شيء من الذهب ، ومصنوعة من الذهب وفي سؤالنا إن كانت ترمز للرفاهية في ذلك .. أجابت كلنا نحب الرفاهية ، لكن في استخدامي له شعوري بأنه يرمز للانهاية ، للدوام والاستمرار بالتألق ، بالسعادة ، فقد نجد ذهباً مخبأ في عمق البحر من سنين طويلة ، لكنه يبقى ذهباً لن يتغير ولهذا يصفون بعض معادن الناس على أنها ذهب .. أي أنها ثمينة قيِّمة ولا تتغير ،، وهذا وصف إيجابي يبتعد عن الزيف ..و بنفس الوقت أحب أن يختلط بالنمط الإيجابي الذي يملؤني.. و أتبع منهجه.. إضافة إلى الألوان بحيث ينسجم الجميع بطريقة جمالية،مثل لوحة فلاورو اف جوي أنا نفسي أشعر بالسعادة عندما أنظر إليها، لا أستطيع إلا أن أبتسم،و أشعر أن جميع من ينظر إليها يشاركني هذا الشعور.
و في حديثنا أن الورد يدل على الطاقة و الجمال و الطموح أجابت: من الجميل أن يكون أمامك تلك الألوان الجميلة من الورود لتعطيك البهجة و السعادة و في الرسم حاولت أن أجعل الخطوط نافرة و ظاهرة لتعطي ذاك الشعور بأنه حقيقي طويل الأمد لا يذبل بحيث تشعر بالديمومة كديمومة الذهب و بقائه الذي يحافظ على اللون و الشعور..نحن نستحق الفرح نستحق الحياة لهذا يجب أن نكون سعداء.
في سؤالنا ماذا تعني لك الألوان قالت: الأحمر يرمز للحب..الرومانسية، و اللون الليلكي الداكن الفايوليت يوحي للمساءات الجميلة ..للهدوء وللجلسات الرومانسية، الأبيض للفرح و للنقاء.. الوردي يوحي للنساء بحسب درجاته من الفاتح للأنثى الصغيرة إلى تدرجات اللون الغامق كنضوج الأنثى.
و في نهاية اللقاء نسأل الرسامة المبدعة رويدا ماهي الرسالة التي توجهينها لجمهورك من خلال رسوماتك أجابت: رسالتي الحب و الفرح و السلام و الطمأنينة..أحبو بعض..عيشوا بفرح..الإبتسامة دواء لكل شيء
و أنا أقول دائماًأعطني فرح و حب و ألوان مبهجة ستكون أفضل من أي علاج.. لإنك حين تشعر بالفرح مهما كنت متعباً ستشعر بأن العلاج و الشفاء يتسلل إليك فتضحك..لهذا دائماًيجب أن تحمل رسوماتي و صوري الفرح ففي لوحتي الراقصة هناك فرح كل الناس تحب أن ترقص و تغني و تخرج الطاقة الجميلة، كذلك الورد،حتى لوحة دبي، التي هي مدينة السعادة نحن نشعر بالراحة بها.
وفِي سؤالنا عن الظهور بالمعارض أجابت : أنا متحفظة بموضوع المعارض ولا أحب الظهور كثيراً
فلم يكن هناك فرصة أصلا للذهاب للمعارض فحين أحب أن أعرض يجب أن يكون هناك رسالة وليس فقط العرض لأجل العرض بل لهدف معين وفِي نفس الوقت أحب دراسة اي خطوة أقوم بها ، ولكن هناك معارض قريبا في فرنسا وفِي لندن ، لأن الجميع يشجعني لأظهر تلك الرسومات بحيث أتشاركها مع
الجميع ليشاهدوا الجديد فبعضهم أخبرني أنه لم يشاهد مثل هذا الأسلوب بالتعبير والرسم وشجعني بإخراجه للجميع بدل أن يظل محصوراً في نخبة معينة . فالناس تستحق أن ترى
ونحن نقول لها وأنت ِ تستحقين الشهرة على هذا الفن الجميل، ونشعر بالامتنان لوجودكِ معنا بهذا الحوار الجميل.

علامات
عرض المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق