اخبار عامةعام

رايت هيلث تتعاون مع هيلث هب ، التابعة لـ”الفطيم للصحة”، لتسريع وتيرة الجهود الجارية لفحوص الكشف عن (كوفيد-19) في المجمعات العمالية

أعلنت “رايت هيلث” Right Health، أكبر مؤسسة رعاية صحية تقدم خدماتها لذوي الدخل المحدود في دولة الإمارات العربية المتحدة وأسرعها نمواً، عن شراكتها مع مؤسسة “هيلث هب” HealthHub، التابعة لـ”الفطيم للصحة”، لإجراء فحوص الكشف عن فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19) في مختلف المجمعات العمالية في دولة الإمارات العربية المتحدة.

تهدف الشراكة المميزة بين المجموعتين الرائدتين على مستوى المنطقة في مجال خدمات الرعاية الصحية الأولية إلى مساندة جهود حكومة الإمارات في التصدي لتفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19).

وتعتبر “رايت هيلث”، التي أسستها وتديرها مؤسسة “فاونديشن القابضة”، التي تتخذ من الإمارات مقراً لها، والتي تعد شركة استثمارات استراتيجية تركز على قطاعي الرعاية الصحية والتعليم، مزوداً رائداً لخدمات الرعاية الصحية الأولية ذات الجودة العالية والتكاليف المعقولة والميسرة لفئة ذوي الدخل المنخفض مع 58 منشأة في دولة الإمارات.

فيما تعد “هيلث هب”، التي من شأنها إحداث تحول نوعي في القطاع، مزوداً لخدمات الرعاية الصحية المتكاملة مع مراكز طبية متعددة الاختصاصات في مختلف أنحاء الإمارات، وذلك تحت مظلة “الفطيم للصحة”، التابعة لمجموعة الفطيم، إحدى شركات الأعمال الأكثر تنوعا ومواكبة للتطور في دولة الإمارات.

وتعقيباً على المبادرة، قال الدكتور “حيدر اليوسف”، المدير العام لشركة “الفطيم للصحة”: “إننا سعداء بالتعاون مع “رايت هيلث” في تنفيذ هذه المبادرة الرامية إلى تغطية شريحة العمال ذوي الياقات الزرقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة. ستركز هذه الشراكة على الاكتشاف المبكر للعدوى، وعزل المصابين وتعقّب المخالطين لتسوية المنحنى وخفض معدلات الإصابة. ومن شأن هذه المبادرة أن تدعم استراتيجة الدولة في إبطاء وتيرة انتشار “كوفيد-19″ على مستويات أعلى”.

وبدوره، قال “جايان ك”، الرئيس التنفيذي لـ”رايت هيلث”: “نعرب عن سعادتنا بالتعاون مع “هيلث هب” لحماية الصحة العامة في البلاد. سنقوم  بالعمل مع شركات في مختلف أنحاء الإمارات لضمان المحافظة على صحة وسلامة القوى العاملة لديها. من الضروري أن تفعل مؤسسات القطاع الخاص كل ما بوسعها لدعم الجهود الكبيرة التي تبذلها الحكومة الرشيدة للتصدي لوباء كورونا المستجد (كوفيد-19). يتمثل الهدف من هذه الحملة في فحص أكبر عدد ممكن من الأشخاص لتحديد واحتواء انتشار فيروس (كوفيد-19)”.

وأضاف “جايان” قائلاً: “قمنا بتشكيل فريق مشترك من “رايت هيلث” و”هيلث هب” لتنفيذ حملة الفحص الشاملة. ستتضمن الجلسات فحوصات طبية، وجلسات توعية، وندوات تثقيفية لتقديم إرشادات حول كيفية البقاء بأمان، بما في ذلك نصائح حول أهمية التباعد الاجتماعي ومعايير النظافة الشخصية. وبالنسبة للحالات المشتبة بها، سيتم إخضاعها لفحص (كوفيد-19) في الموقع، وفي حال كانت نتيجة العينة إيجابية سيتم إحالتها إلى المرافق الحكومية المناسبة لتلقي العلاج”.

جدير بالذكر أن بصمة “رايت هيلث” وحضورها الواسع في قلب المجمعات العمالية بمختلف أنحاء البلاد يمكنها من تحقيق أعلى معدلات النجاح.

علامات
عرض المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق